• اخر المشاركات

    تهنئة للرفيق القائد عزة ابراهيم (حفظه ألله ورعاه) الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي من الرفيق د.خضير المرشدي عضو القيادة القومية للحزب لمناسبة حلول الذكرى ال ٧١ لتأسيس حزبنا الصامد




    بسم الله الرحمن الرحيم
    الرفيق القائد المجاهد العزيز عزة إبراهيم أمين عام حزب البعث العربي الاشتراكي والقائد الاعلى للجهاد والتحرير المحترم
    تحية رفاقية مقرونة بعميق المحبة وبالغ الاحترام

    يسرني أن أبعث لجنابكم العزيز بالتهنئة الخالصة لمناسبة حلول الذكرى ( ٧١ ) لتأسيس البعث والتي تأتي في مرحلة من أخطر المراحل التي يخوض فيها الحزب صراعاً مريراً مع اعداء العراق والامة بقيادتكم الشجاعة الواثقة ومعكم رفاق ، صدقوا ماعاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .
    الرفيق القائد العزيز
    إن مايجعلنا نشعر بالثقة في حتمية إنتصار البعث هو ليس الايمان بفكره الأصيل وعقيدته الراسخة ومواقفه ورؤيته المتجددة فحسب ، وليس بسبب الانتماء الصادق والمصيري لهذا الحزب العظيم فقط ، وإنما أيضاً لإننا نعيش صفحات الملحمة الاسطورية التي يقودها في تصديه للحملة الكونية الشريرة التي إستهدفت الامة في وجودها وحاضرها ومستقبلها ، وفي فكرها وعقيدتها وأهدافها ، وفي دورها ومكانتها بين الامم ، بعدما تم إحتلال العراق وغزوه وتدميره وإجهاض تجربة الحزب الثورية ومشروعه القومي الانساني الحضاري التقدمي .
    ولقد كان لحزبنا ومناضليه شرف قيادة هذه الملحمة التاريخية في مواجهة العدوان والاحتلال ، وبقي الحزب بقيادتكم ثابتاً متمسكاً بحقوق العراق والامة ، لم يساوم ولم يتنازل ولم يهادن ، شامخاً متسلحاً بإلتفاف الشعب الذي مافتيء يهتف بإسمه ويتغنى بمواقفه ومنجزاته رغم حملات الإجتثاث والاقصاء والملاحقة والقتل والحرمان والتهجير والتزوير والتشويه والدجل والتلفيق والاساءة التي تعرضت وتتعرض لها قيادته يومياً من قبل قوى الاحتلال الامريكي والايراني وعملائهما وأعوانهما وأدواتهما ، ومن قبل زمر وطوابير العمالة والتجسس والخيانة والرِّدة
    فبهذه المناسبة العزيزة نجدد لسيادتكم عهد الوفاء والثبات على مباديء الحزب ، والسير معك في طريق الحق الذي تسير فيه والانتصار له والدفاع عنه مهما بلغت التضحيات وكثرت التحديات
    دمت رفيقي الغالي رمزاً لنضال البعث ومقاومته وجهاده وعنواناً لشرعيته وتاريخه وأمجاده ، سائلين من الله العزيز أن يوفقكم ويرعاكم ، ويثبت على طريق النصر والحق خطاكم ، ويؤيدكم بنصر من عنده ، إنه نعم المولى ونعم النصير .
    المجد والخلود لشهداء العراق والبعث والامة ، الذين هم عنوان عزّتها وكرامتها .
    التحية لقادة البعث البواسل الرفيق القائد المؤسس ميشيل عفلق ، والرفيق القائد الشهيد صدام حسين والرفاق القادة الذين أدوا الامانة والمسؤولية بشرف وإخلاص ، رحمهم الله جميعاً وأحسن مثواهم وغفر لهم
    تحية للرفاق المناضلين أعضاء القيادة القومية للحزب والرفاق من قياداته ومناضليه وأنصاره ومؤيديه في أقطار امتنا العربية المجيدة
    كل عام وانتم بخير
    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الرفيق
    د. خضير المرشدي
    عضو القيادة القومية للحزب
    مسؤول مكتب العلاقات الخارجية القومي
    نيسان ٢٠١٨

    ليست هناك تعليقات

    اعلان اسفل الموضوع

    ad728