• اخر المشاركات

    تهنئة الرفيق المجاهد قائد سرايا ديالي للجهاد والتحرير للرفيق المجاهد الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي لمناسبة الذكرى الثانية والسبعين لتأسيس حزبنا العظيم

    بسم الله الرحمن الرحيم
    (يا أيها الذين آمنوا إن تنصروا الله ينصركم ويثبت أقدام)
    صدق الله العظيم
    برقية تهنئة للرفيق المجاهد الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي لمناسبة الذكرى الثانية والسبعين لتاسيس حزبنا العظيم
    تحل علينا الذكرى الثانية والسبعين لتاسيس حزبنا العظيم حزب البعث العربي الاشتراكي في السابع من شهر نيسان ، شهر نيسان الخالد في تاريخ العراق المعاصر انه نيسان الخير والعطاء والولادة انه نيسان الانتصارات والامجاد لايمكن لاي انسان ان يمر عليه شهر نيسان ولايتذكر تاسيس الحزب وانتصار العراق بتحرير مدينة الفاو ويتذكر ميلاد القائد الشهيد صدام حسين ( اسكنه الله فسيح جناته ) وذكرى انطلاق المقاومة العراقية الباسلة التي قادها رفاق البعث العظيم هذا هو نيسان البعث انه شهر من اشهر الخير والبركة والانتصارات.
    لم يكن حزب البعث العربي الاشتراكي أول حركة سياسية تطرح نفسها في الساحة السياسية العربية ، لكنه كان ولا يزال الفصيل السياسي المتقدم والرائد في الساحة السياسية العربية وتأتي ريادته وحيويته من كونه استطاع أن يبني نظريته السياسية من تحليل عميق للواقع العربي فكان التنظيم الأبرز الذي استطاع أن يستقطب الجماهير العربية ، ذلك لأن أهدافه لامست طموحات هذه الجماهير ، فانتسبت إليه عقيدة وآمنت به فكراً وتبنته مبادئاً ، وحملته منطلقات وهذا ما جعل حزب البعث العربي الاشتراكي يمثل صوت الجماهير العربية الساعية نحو الوحدة والحرية والاشتراكية والتي ترجمها الحزب أهدافاً وتعامل معها سلوكاً وأبرزها فكراً وكرّسها قضية ، وناضل من أجلها .‏
    وإذا كنا نحتفل بالذكرى الثانية والسبعين لتأسيس حزب البعث العربي الاشتراكي فهذا يعني أننا نؤكد في هذه الذكرى على معاني النضال ببعده القومي الشامل ،وها هو حزب البعث العربي الاشتراكي يواصل نضاله وجهاده ويتقدم صفوف المقاومة العراقية الباسلة ويتقدم صفوف النضال بين ابناء شعبه العظيم في كل ميادين المقاومة والتحرير ويقدم قوافل من الشهداء ، لم تستطع كل قوى الاستعمار بكل اشكاله من انهاء او ايقاف دور حزب البعث العربي الاشتراكي ومسيرته العظيمة التي ترسخت في جذور الوطن وجذور المناضلين الشرفاء رغم صدور اكبر قرارات جائرة عرفها التاريخ البشري الحديث عن الابادة البشرية العلنية من خلال قرار ( اجتثاث البعث ) واستهداف العراق وشعبه ومسيرة البعث العظيم بكل رجالها العظام وقادتها ومناضليها وفي كل المجالات والتي كانت هدفهم في تدمير العراق ووحدته ووحدة مجتمعة تحت لواء البعث العظيم الذي كان يرفض كل مشاريع الاستعمار والهيمنة والتقسيم على اسس عنصرية وطائفية واثنية.
    لذا فإن الذكرى الثانية والسبعين لميلاد الحزب تكتسب أهمية خاصة نظراً للظروف التي يمر بها العراق بشكل خاص وطننا العربي بشكل عام والضغوطات التي تمارس على الأمة العربية من مؤامرات ومشاريع عدوانية وممارسات وحشية يقوم بها الإرهاب الصهيوني والأمريكي والفارسي الصفوي وهذا التحدي أو هذه التحديات تعطي المناسبة بعداً قومياً أكثر عمقاً وأقوى توجهاً وبالتالي فإن ذلك يرتب علينا أدامة زخم المقاومة والمواجهة والإرتقاء بالأداء والعطاء مستندين في ذلك على حيوية أفكار حزبنا العظيم وسماته ببعدها العقائدي والإنساني وعلى المحطات الأساسية في تاريخ الحزب . سيبقى البعث العظيم وستستمر مسيرة حملة الرسالة الخالدة لانها رسالة للاجيال لتبقى خالدة ومدونة في سفر العراق الخالد حتى تحقيق النصر المبين من اجل العراق وشعب العراق الواحد الصابر المجاهد.
    ونعاهد قيادتنا وشعبنا الثائر اليوم بثورته العراقية الكبرى باننا على العهد باقون جنودا اوفياء للمبادئ واننا سائرون على طريق النضال والمقاومة الذي رسمه نضال الحزب منذ تاسيسه وخط طريقه بدماء شهداء الحزب وشهداء العراق العظيم.
    تحية النضال والفخر لمؤسس الحزب الرفيق القائد المؤسس أحمد ميشيل عفلق رحمة الله
    المجد والخلود للشهيد الحزب والامه الرئيس صدام حسين رحمه الله
    تحية وتهنئة من القلب للرفيق المجاهد عزة ابراهيم الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي حفظه الله
    المجد والخلود لشهداء العراق والامة والبعث العظيم
    الف تحية لرجال العراق العظيم من المخلصين والشرفاء والاوفياء لتربة العراق والامة .
    الف تحية لرجال البعث العظيم وهم يقدموا التضحيات الجسام في مقاومة الاحتلالين الامريكي والفارسي الصفوي وعملائهما.
    الرفيق المجاهد
    قائد سرايا ديالي للجهاد والتحرير

    ليست هناك تعليقات

    اعلان اسفل الموضوع

    ad728